الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
Untitled 1

للاعلان هنا الرجاء مراسلة اعضاء الادارة


شاطر | 
 

 التجسد الالهى

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
bensoter

avatar

عدد الرسائل : 80
تاريخ التسجيل : 29/10/2007

مُساهمةموضوع: التجسد الالهى   الخميس 25 ديسمبر - 17:03

+ المسيح دخل الزمن والمكان فى بطن العذراء . وخرج بالعذراء ، وبكل جنسنا من سلطان الزمن لنعيش الأبدية ونحن فى هذا العالم !! هذا هو سر الأسرار .. سر التجسد
+ التجسد الالهى .. بدايته الزمنية هى بشارة العذراء والحبل الالهى . وبالنسبة لى هو فى اجتيازى المعمودية وخلع الانسان العتيق ، والولادة من فوق ، ولبس الانسان الجديد المخلوق بحسب الله
+ التجسد الالهى أخرجنى من امكانياتى المحدودة الزمنية إلى إمكانيات الهية غير زمنية وغير محدودة . فأقول أستطيع كل شئ فى المسيح الذى يقوينى وأستطيع بالإيمان بالمسيح الذى اتحد بطبيعتى البشرية أستطيع أن أنقل الجبال وأقول أعمل أعمال المسيح ولا أعود أقول إنى مجرد انسان بشرى
+ سر التجسد لا يمكن أن نذوقه أو نلمسه ونحسه ونعيشه ونأخذ بركاته إلاَّ بعد ادراك الالتحام الالهى بين الطبيعية الالهية والانسانية فى المعمل الالهى بطن العذراء مريم
+ هذه العجينة البشرية التى قدمتها العذراء .. أنا وأنت منها .. وهذا هو نصيبنا فى التجسد الالهى عن طريق العذراء
+ عائلتنا الحقيقية بدأت بالتجسد من أمنا القديسة مريم العذراء وأدخلتنا فى قرابة جسدية للرب يسوع
+ دخلنا بالعذراء فى بنوة إلهية عندما أعطانا سلطاناً أن نصير أولاد الله
+ السيدة العذراء هى المنظر العظيم فى الخلاص فحلول اللاهوت فى بطن العذراء وعدم احتراقها كعدم احتراق العليقة ، كعدم احتراقنا رغم سكنى الروح القدس فينا ورغم أكلنا جسد الرب ودمه العذراء هى قدوتنا فى اتحادنا بالله مع عدم احتراقنا
+ ترك السماء ودخل البطن الضيقة لكى يفتح لنا بالأكثر إتساع باب الملكوت السماوى الأبدى والمفرح
+ طوباكِ يا أمنا .. يا أم البشرية .. يا مَن قدمّتِ جسداً من بطـنكِ نيابة عنا ليصير كلمة الله جسدا. انت حملت كل هذه الاتعاب وهذا السيف ممثلة لنا جميعاّ
+ طوباكِ يا أمنا.. لأن فيكِ وحدكِ سر تجسده ، وسر قيامته فيكِ وحدكِ سر العذراوية وأسرار القيامة والأبواب المغلقة .. ونحن جنسكِ قد صار لنا بكِ هذه الأسرار الالهية واختبارها فى حياتنا ـ أى اختبار دخول الرب القائم فى حياتنا كل يوم وكل لحظة مع أن الأبواب كلها مغلقة
+ افرحى ايتها الممتلئة نعمة يتنعم البشر كل بنصيب من النعمة أما مريم فنالت النعمة بكل فيضها
+ لو أن ميلاد المسيح افسد بتوليه العذراء لما حسب مولودا من عذراء
+ بالمراة جلبت الحية للانسان الآول خبر الموت وبالمرأة نقلت الناس بشرى الملكوت
+ حملته على ذراعيها ذلك الذى يحمل السموات وعلى ركبتيها حملته ذلك الذى تحمله الكاروبيم وبفمه قلبت ذلك فتح أفواه البكم رضع من لبن الثدى ذلك الذى اشبع ألوف من الخمس خبزات وسمكتين
+ لنقف فى تخشع ممتلىء بالفرح أمام البذل اللا نهائى الذى حولنا من عبيد الى حرية مجد أولاد الله فتغمرنا بهجة فياضة لهذه المحبة الالهية وفى غمرة هذه البهجة تذكر أن السيدة العذراء عاشتها فى عمقها لتفهمها النعمة الفريدة التى اسبغها الله عليها باختيارها الام لابنه الوحيد
+ ولد بالجسد لكى تولد انت ثانية حسب الروح ولد من امرأة لكى تصير انت ابنا لله دخل الزمن ليخرجنى من سلطان الزمن
+ لقد تجسد من مريم العذراء وولد بالجسد ليلدنا بالروح تواضع لكى يرفعنا اتحد بطبيعتنا ليعطينا موهبة الروح القدس لآن يوم ميلاد ملك الملوك ورب الارباب وان تجسده كان من اجل خلاصنا
+ تعالى ايها الحكيم وانظر الطفل داخل الاقماط وتامل فى ان يكون جميع الخليقة معلقة بامره تعجب منه لانه موضوع فى المذود وهو يدبر البحر واليابسة
+ طوبي للتي حوت في حدود جسدها ذاك غير المحدود الذي يملأ السموات و لا تحده
+ أنت يا مريم السماء الثانية وافضل من الطغمات السمائية او صارت احشائك مركبة نورانية ترتعد منها الشاروبيم وحدث هذا عندما التقت مريم العذراء باليصابات فقالت بمحبة من اين لى هذا ان تاتى الىّ أم ربى
+ عتيق ال---م والعظيم داخل البطن جنينا بينما هو غير محدود وبذلك صارت مريم اعظم من السموات واستضاءت بنوره..فانظر الى السماء والى تلك الام البتول واخبرنى ايهما اقرب اليه ومحبوب لديه ؟ فمباركة انت فى النساء يا مريم وممتلئة نعمة
+ التأمل المستمر فى التجـسد الالهى يكشـف لنا سر طبيعتنا الجديدة السماوية الاحساس المستمر بوجود الله معى فى كل أعمالى وحركاتى هو إشارة صادقة للتجسد الالهى .. وإن أعمالنا وحركاتنا تتم به لأننا به نحيا ونتحرك ونوجد
+ كل عام وانتم بخير وعيد ميلاد مجيد
اذكرونى فى صلواتكم

++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
التجسد الالهى
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ابونا بيشوى كامل :: †منتدى القصص والتأملات واقوال الاباء† :: منتدى اقوال الاباء القديسين-
انتقل الى: